الرئيسية » الأخبار المحلية » القوى اليمنية تتوافق على رئاسة البرلمان.. تعرف على التشكيلة الرئاسية الجديدة؟
القوى اليمنية تتوافق على رئاسة البرلمان.. تعرف على التشكيلة الرئاسية الجديدة؟

القوى اليمنية تتوافق على رئاسة البرلمان.. تعرف على التشكيلة الرئاسية الجديدة؟



كشفت مصادر برلمانية امس الأربعاء، عن حسم القوى السياسية الممثلة في مجلس النواب، مسألة هيئة رئاسة المجلس الجديدة، الذي من المقرر أن يعاود الانعقادة في مدينة سيئون بحضرموت جنوب شرقي اليمن.
 
وبحسب وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى، محمد مقبل الحميري، فأن الكتل البرلمانية تواقفت على أن تتشكل هيئة رئاسة مجلس النواب من سلطان البركاني رئيسا، ومن ثلاثة نواب له، هم "محمد الشدادي، وعبد العزيز جباري، ومحسن باصرة"، مؤكدا أن إجراءات الانتخاب ستتم وفقا للدستور واللائحة، في إشارة إلى اللائحة المنظمة للبرلمان في اختيار رئاسته.
 
وجرت عملية التوافق بين مكونات الكتل البرلمانية في اجتماعات عقدت مع الرئيس عبدربه منصور هادي، خلال يومي الاثنين والثلاثاء.
 
واجتمع الرئيس هادي مع قيادات الأحزاب ورؤساء الكتل التابعة لها في البرلمان؛ لحسم اختيار الهيئة الجديدة له، حتى رست عملية التوافق على هذه الأسماء.
 
ومن المقرر أن يعقد المجلس جلسته يوم السبت بحضور الرئيس هادي والحكومة وموفدين عن مجلس التعاون الخليجي وسفراء الدول الثمان
 
 "سلطان البركاني"، الذي تم التوافق على أن يكون رئيسا للمجلس، احد قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام البارزة، ورئيس كتلته البرلمانية بالمجلس، وهو من القيادات التي غادرت صنعاء، بعد اجتياحها من قبل المتمردين الحوثيين.

أما محمد الشدادي، فهو نائب رئيس مجلس النواب عن حزب الؤتمر ويعد من الشخصيات المقربة من الرئيس هادي، وينتمي لمحافظة أبين، مسقط رأسهما .
 
اما المهندس محسن باصرة فهو رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة حضرموت والنائب عن مدينة المكلا لعدو دورات نيابية .
 
عبد العزيز جباري، فهو سياسي ناقد، وسبق أن استقال من حزب المؤتمر، عقب مجزرة "جمعة الكرامة" ضد شباب ثورة 11 فبراير في صنعاء في العام 2011، ليشكل بعد مع قيادات أخرى حزبا جديدا اسمه "العدالة والبناء"، حيث يشغل حاليا أمينه العام.
 
كما يعد جباري من الأصوات البارزة التي انتقدت علاقة التحالف بالحكومة الشرعية، وتم تعيينه نائباً لرئيس مجلس الوزراء ووزيراً للخدمة المدنية قبل أن يقدم استقالته من منصبيه في مارس 2018. 
 


التعليقات على الفيس بوك



أضف تعليق

Developed By Mohanad Ameen